palacio108_LUDOVIC MARINAFP via Getty Images_erdoganmacron Ludovic Marin/AFP via Getty Images

منظمة حلف شمال الأطلسي تحتضر

مدريد ــ ربما تكون منظمة حلف شمال الأطلسي هي "التحالف الأكثر نجاحا في التاريخ" ــ كما يزعم أمينها العام ينس ستولتنبرج ــ لكنها ربما تكون أيضا على حافة الفشل. فبعد سنوات قليلة حافلة بالاضطرابات أدار خلالها رئيس الولايات المتحدة دونالد ترمب ظهر أميركا على نحو متزايد لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، تصاعدت التوترات بين فرنسا وتركيا بشكل حاد، مما كشف عن مدى هشاشة الحلف.

بدأ التشاحن الفرنسي التركي في منتصف يونيو/حزيران، عندما حاولت فرقاطة تابعة للبحرية الفرنسية تحت قيادة الناتو في البحر الأبيض المتوسط تفتيش سفينة شحن اشتبهت في انتهاكها لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا. تزعم فرنسا أن ثلاث سفن تركية مرافقة لسفينة الشحن كانت "شديدة العدوانية" تجاه فرقاطتها، حيث أومضت أضواء راداراتها ثلاث مرات ــ وهي إشارة إلى اشتباك وشيك. نفت تركيا رواية فرنسا، مدعية أن الفرقاطة الفرنسية كانت تتحرش بسفنها.

أيا كانت التفاصيل، فالحقيقة هي أن حلفاء الناتو اقتربوا للغاية من تبادل إطلاق النار في سياق مهمة للناتو. وهذا منحدر غير مسبوق للحلف ــ منحدر ربما ينذر بزواله.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/fJXUSutar