hclark7_MARKKU ULANDERAFP via Getty Images_climatechangeprotestkids Markku Ulander/AFP via Getty Images

التنمية المستدامة تبدأ بالاستثمار في الطفل

نيويورك- حذرت ناشطة المناخ المراهقة، غريتا ثونبرغ، في اجتماع المنتدى الاقتصادي العالمي، الذي عُقد العام الماضي في دافوس، قائلة: "بيتنا يحترق". وأثناء إلقاءها لهذه الكلمات السديدة- التي تتهم من خلالها البالغين بالجلوس مكتوفي الأيدي بينما يحترق الكوكب– ساد الصمت وسط مجموعة من القادة العالميين، وشعر الناشطون الشباب في جميع أنحاء العالم بالإلهام، وشددت على الأهمية الحاسمة لوضع الأطفال في مركز العمل العالمي لبناء مستقبل أفضل.

إن ظاهرة تغير المناخ تحدث الآن. وكان هذا واضح من خلال حرائق الغابات التي لم يسبق لها مثيل في أستراليا، والتي أحرقت 18 مليون هكتار، وقتلت مليار حيوان؛ ومن خلال موجة الحر التي ضربت الهند عام 2019، والتي كانت من بين أطول وأكثر الموجات التي عرفتها البلاد منذ عقود. ويساهم ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض في انتشار حمى الضنك، وهي عدوى فيروسية ينقلها البعوض.

ومع ذلك، حتى مع نفاد الوقت الذي يمكننا من تجنب وقوع كارثة، فإن العمل المناخي العالمي لا يكتسب الزخم المطلوب. وكما أكدت ثونبرغ ونشطاء شباب آخرون، فإن أطفالنا هم الذين سيتحملون وطأة هذا الفشل، لأنهم يرثون كوكبًا يزيد قساوة يوما بعد يوم.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/yThtKirar