amuzu2_Kent NishimuraLos Angeles Times via Getty Images_planned parenthood Kent Nishimura/Los Angeles Times via Getty Images

التمويل المستدام لتنظيم النسل

أكرا - أُعلنت منظمة تنظيم النسل، وهي مصدر حيوي لخدمات الصحة الجنسية والإنجابية في الولايات المتحدة، عن قرارها بالانسحاب من البرنامج الاتحادي لتنظيم الأسرة (Title X)، وهو برنامج يدعم الرعاية الصحية الإنجابية للنساء ذوات الدخل المنخفض. إن هذا القرار - استجابة لقانون جديد من قبل إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والذي يمنع العيادات المشاركة في البرنامج من إحالة النساء على مقدمي خدمات الإجهاض - سيكلف جمعية تنظيم الأسرة حوالي 60 مليون دولار سنويًا.

قد تتضاءل هذه الخسارة بسبب التكاليف البشرية الناجمة عن التعدي على الصحة والحقوق الجنسية والإنجابية (SRHR) عن طريق حجب المعلومات الطبية الهامة عن المرضى. ومع ذلك، فإن وقف تمويل برنامج (Title X) - والذي كان من الممكن استخدامه لموانع الحمل والكشف عن سرطان عنق الرحم والثدي والأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي (STIs)، وغيرها من الخدمات الصحية الأساسية - قد تترتب عليه عواقب وخيمة. ومع ذلك، فإن منظمة تنظيم النسل ليست وحدها: تواجه المنظمات التي تحمي الصحة والحقوق الجنسية والإنجابية في جميع أنحاء العالم قيود تمويل مماثلة - إن لم تكن أكثر شدة.

يعرف المجتمع الدولي أن الصحة والحقوق الجنسية والإنجابية لها آثار بعيدة المدى على صحة الإنسان والتنمية، بما في ذلك التعليم والحد من الفقر وتحقيق المساواة بين الجنسين. ينعكس هذا في أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، التي اعتمدها قادة العالم في عام 2015، والتي تشمل هدف ضمان حصول الجميع على خدمات الصحة الجنسية والإنجابية بحلول عام 2030.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/m45uMVZar